Share
التاريخ: 
29/04/2018

(عمـان – نيسان 2018) عقدت الهيئة العامة لمساهمي بنك الأردن اجتماعها العادي يوم  الخميس الموافق 26 نيسان 2018، برئاسة رئيس مجلس الإدارة للبنك شاكر فاخوري. وأقرت الهيئة العامة خلال الاجتماع البيانات المالية للبنك لسنة 2017، والموافقة على توزيع أرباح نقدية على المسـاهمين بنسبة 18% من القيمـة الاسـمية للسـهم وبمبلغ 36 مليون دينار.

وجاء قرار الهيئة العامة عقب إعلان رئيس مجلس الإدارة لبنك الأردن شاكر فاخوري نتائج أعمال البنك وبياناته المالية لسنة 2017، والتي أظهرت تحقيق صافي ربح عائد لمساهمي البنك بمبلغ 46.8 مليون دينار لعام 2017 مسجلاً ارتفاعاً بلغت نسبته 13% مقارنة ًبعام 2016. حيث بلغ صافي إيرادات البنك من الفوائد والعمولات  127.2 مليون دينار محققاً نمواً بنسبة 9.4% مقارنةً بالعام 2016. كما حافظ البنك على مراتب متقدمة في مؤشر العائد على متوسط الأصول ومتوسط حقوق مساهمي البنك ليسجل كل منهما 1.86% و11.15% على التوالي في نهاية عام 2017.

لقد واكبت مجموعة بنك الأردن حركة التطور الاقتصادي في الدول التي تعمل بها وتوجهت لتمويل مجموعة مستهدفة من القطاعات والأنشطة الاقتصادية فبلغ صافي رصيد التسهيلات الائتمانية المباشرة 1,447.2 مليون دينار بارتفاع بلغت نسبته 18% عن نهاية عام 2016. وعلى صعيد ودائع العملاء فقد سجلت 1,845.8 مليون دينار ونمت بحوالي 15% مقارنةً بنهاية العام الماضي. هذا وقد بلغت موجودات البنـك 2,565.1 مليون دينار، وسجلت حقوق الملكية لمساهمي البنك 433.7 مليون دينار كما في نهاية عام 2017.  هذا ويُذكر أن التحديات التي عايشها القطاع المصرفي بالعام 2017 لم تكن عائقاً أمام البنك لتسجيل نتائج نوعية تدل على كفاءة ونجاعة السياسات الائتمانية والاستثمارية التي يطبقها.

وعلى صعيد مؤشرات الملاءة المالية فقد بلغت نسبة كفاية رأس المال 19.08% متجاوزة نسبة كفاية رأس المال البالغة 14.125% لعام 2017 حسب متطلبات بازل III والجهات الرقابية. كما انخفضت نسبة التسهيلات غير العاملة إلى إجمالي التسهيلات (بعد تنزيل الفوائد المعلقة) من 4.59% في نهاية عام 2016 إلى 4.50% في نهاية عام 2017. وبلغت نسبة تغطية المخصصات للديون غير العاملة (بعد تنزيل الفوائد المعلقة والتأمينات) 125.36% مقابل 112.21% للعام الماضي 2016.

وفي نهاية الاجتماع تقدم السيد فاخوري بشكره لمجلس الإدارة على دعمهم وجهودهم المبذولة على مدى العام الماضي، وللمساهمين والعملاء على ثقتهم والتزامهم مع مؤسستهم بنك الأردن، ولإدارة البنك التنفيذية وفريق موظفيه الذين ساهموا في تحقيق هذه الإنجازات. وتقدم بالشكر أيضاً للمؤسسات الوطنية وعلى رأسها البنك المركزي الأردني وهيئة الأوراق المالية ووزارة الصناعة والتجارة لدعمهم المتواصل للجهاز المصرفي والاقتصاد الوطني في ظل حضرة صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني ابن الحسين حفظه الله ورعاه.